Gender Equity Bulletin, Issue 4, June 2015

 

genderequitybulletin-header.jpg

Sweden Logo.jpg  Diakonia Logo.jpg

 

Issue 4, June 2015

About the newsletter
Why the Gender Equity Newsletter?
This newsletter aims to connect gender actors and practitioners in Lebanon through the exchange expertise, in an attempt to create a space for better collaboration, networking, and equal access to knowledge, research, and information. Each issue will cover the work of actors, their activities, and projects, in addition to recommending relevant resources and tools, as well as information and statistics relevant to gender work in Lebanon.

 

The gender equity newsletter is a part of the Gender Collaborative Information and Knowledge Network- a project by Lebanon Support in partnership with Diakonia
The Gender Collaborative Information and Knowledge Network is an online collaborative platform. It is part of Lebanon Support’sCivil Society Knowledge Center (CSKC) and brings together civil society organizations, researchers, practitioners, and experts to enhance local and national capacities, improve access to knowledge and its development, and provide evidence-based research, information, and literature on gender issues and concerns.

لماذا نشرة العدالة الجندرية؟
تهدف هذه النشرة إلى الربط بين الجهات الفاعلة والعاملين في مجال إشكاليات النوع الاجتماعي في لبنان من خلال تبادل الخبرات، في محاولة لخلق مساحة للتشبيك وتفعيل التعاون، والمساواة في الوصول إلى المعرفة والأبحاث والمعلومات. يغطي كل عدد عمل الجهات الفاعلة وأنشطتها ومشاريعها، بالإضافة إلى الإيصاء بموارد وبأدوات ذات الصلة، وأيضاً المعلومات والإحصاءات ذات الصلة بالعمل في مجال إشكاليات النوع الاجتماعي في لبنا

تشكل نشرة العدالة الجندرية جزءاً من شبكة معلومات العدالة الجندرية – مشروع لمركز دعم لبنان (Lebanon Support) بالشراكة مع دياكونيا Diakonia
ان شبكة معلومات العدالة الجندرية هي منصة تعاونية على الانترنت. وهي جزء من بوابة المعرفة للمجتمع المدني (CSKC) التابعة لمركز دعم لبنان، تجمع بين منظمات المجتمع المدني والباحثين والعاملين والخبراء لتعزيز القدرات المحلية والوطنية، وتحسين الوصول إلى المعرفة وتطويرها، وتقديم البحوث القائمة على الأدلة، بالإضافة إلى المعلومات والأدبيات في مجال قضايا النوع الاجتماعي.

1. Featured papers on the Gender Equity Information & Research Network - أوراق مختارة حول شبكة معلومات العدالة الجندرية

masculinity.jpg

"الرجولة في خطر":منظمات الحقوق الجنسية والدولة الرجولية في لبنان 
By: Ghassan Makarem, Anthony Rizk

تسعى هذه الورقة لاستكشاف حجّة "الرجولة في خطر" باعتبارها أزمة محورية تمر بها الدولة القومية حالياً، انطلاقاً من الأدبيات حول الرجولة المهيمنة ومسألة القومية وبناء الدولة-الأمة "الرجولية". *ومن خلال تحليل الخطاب المتعلّق بهذا المفهوم في الأدبيات السائدة التي تم استعراضها والمقابلات مع النشطاء والناشطات، بالإضافة إلى الخبرة الشخصية في المجال، يكشف المؤلفان عن السطوة الرئيسية لمفاهيم الرجولة السياسية وخطابات "الرجولة قيد التهديد" أو "الرجولة في خطر" على نضالات المرأة والحقوق الجنسية في لبنان اليوم. وتناقش هذه الورقة أيضاً مسألة انخراط الناشطين والناشطات في خطاب الرجولة، وعملية الاستيعاب والتسويات الملازمة له، في ظل التوجّه المضطرد نحو نمط المنظمات غير الحكومية والتراجع في التعبئة في لبنان، كما تستعرض المسارات الناشئة حول "الرجولة-المضادة". قراءة المزيد.

“Masculinity-under-threat”: sexual rights organisations and the masculinist state in Lebanon
This paper seeks to explore further the ‘masculinity-under-threat’ argument as a currently crucial crisis of nation-states, based on literature on hegemonic masculinity, nationalism, and ‘masculinist’ nation-states. *Through their analyses of relevant discourses in prevailing literature, interviews with activists of both sexes, and personal expertise, the two authors expose the hegemony of political masculinity concepts and ‘masculinity-under-threat’ discourses over women struggles and sexual rights in Lebanon today. The paper also addresses how activists, of both sexes, contribute to the masculinity discourse, with a focus on the associated process of absorption and compromise-making. This comes against the backdrop of a sustained adoption of institutionalised NGO approaches, and as mobilisation recedes in Lebanon. The paper also tackles emerging trends on “counter-masculinity”. Read article in Arabic.

img_0374_the_uprising_of_women.jpg

التيارات النسوية في لبنان: بعد الولاء للوطن، هل سينتفض الجسد خلال "الربيع العربي"؟
By: Bernadette Daou
يستكشف البحث الموجات المختلفة للحركة النسوية في لبنان منذ خمسينات القرن العشرين وتشكيل الدولة القومية، مروراً بصعود "اليسار الجديد" في السبعينات، وانشقاقات يسار ما بعد الحرب الأهلية وعولمة القضية النسوية في التسعينات، وأخيراً، صعود "القضايا الجديدة" المرتبطة بالحقوق الجسدية التي تطوّرت ضمن الحركة المناهضة للإمبريالية وحركة العولمة البديلة في أوائل الألفية الثانية، والتي تستمر في سياق الثورات التي تشهدها المنطقة. كما يدرس البحث علاقة تلك "الموجات" بالنظام الأبوي اللبناني، فضلاً عن إعادة تشكيل و/ أو تجديد الحركات الناشئة في ضوء الحراك الثوري.

Feminisms in Lebanon: after proving loyalty to the “Nation”, will the “Body” rise within the “Arab Spring”?
By: Bernadette Daou
The research explores different waves of feminism in Lebanon since the 50s and the establishment of the nation-state, to the rise of the New Left in the 70s, as well as the subsequent leftist post-Civil War divisions, the globalisation of the feminist cause in the 90s, and the advent of “new issues” in relation to physical rights. These issues, which developed as part of the anti-imperialist and alter-globalisation movements at the beginning of the second millennium, remain relevant today amid ongoing uprisings in the region. The research also addresses the existing correlation between these “waves” and Lebanon’s patriarchal system and examines the reconfiguration and/or renewal of emerging movements amid current uprisings. Read article in Arabic

*NOTE: these papers are translated versions of papers published in the first issue of the Civil Society Review, available for sale at Virgin Megastore or at our office in Adlieh.

هذه المقالات هي مترجمة عن أوراق بحثية نشرت في العدد الاول من مجلة المجتمع المدني -Civil Society Review ، وهي معروضة للبيع في كافة فروع فيرجين ميغاستور - Virgin Megastore أو في مكتبنا في العدلية

 

2. FOCUS ON - أضواء على
ABAAD

a. ABAAD seeks to promote Gender Equality through policy development, legal reform, and gender mainstreaming, engaging men, eliminating discrimination and empowering women to participate effectively and fully in their communities.

b.In March 2015, ABAAD published“Program P: A manual for engaging Men in Fatherhood, Caregiving and Maternal and Child health”. The manual provides concrete strategies and activities to engage men in active positive fatherhood, from their partner’s pregnancies through their children’s early years. It identifies the best practices on engaging men in maternal and child health, caregiving, and preventing violence against women and children on the bases of equality and non-violence.

c. Challenges:

  • Patriarchal society (Males have central roles of political leadership, moral authority, religious authority, economical power and property)

  • Confessional system and religious institutions place women as second class citizens, by ensuring that they do not have the right to divorce, nor decision-making rights when it comes to marriages, inheritance, child custody etc.

d. ABAAD considers that the main demands of women’s organisations in Lebanon should be the following:

  1. Ensure women’s active and inclusive citizenship rights, in addition to women’s full access to more civil rights, by reducing discrimination against women in all sectors (personal status laws, health care, economy, and politics). (Gender Equality and Women’s Rights must go beyond mainstreaming);
  2. Unmasking women engendered political identities and enhance women’s participation in decision making spheres
  3. Improving their accountability for women's rights (developing/ improving monitoring and evaluation systems)
  4. Enhanced coordination and collaboration with other official stakeholders, (enhanced work with relevant ministries, other INGOs, NGOs, to promote gender equality, and collectively come up with a national strategy to empower women).
  5. Ensuring official full protection, and participation of women in conflict and post conflict situations, and eliminate all forms of GBV, i.e. domestic violence, marital rape, child marriages, harassments, etc…

 

[link to Daleel Madani profile]

أبعاد
أ. تسعى أبعاد إلى تعزيز المساواة بين الجنسين عبر بلورة السياسات، وإصلاح القوانين، وتعميم المنظور الجندري، وإشراك الرجل، والقضاء على التمييز، وتمكين المرأة بما يمكِّنها من المشاركة بطريقة فعّالة وكاملة في مجتمعها.

ب. في آذار/مارس 2015، نشرت أبعاد "البرنامج ب: دليل إشراك الرجل في الأبوة وتقديم الرعاية وصحة الأم والطفل". يتضمّن هذا الدليل إستراتيجيات وأنشطة ملموسة لإشراك الرجل في أدوار الأبوّة الإيجابية والنشطة، بدءاً من لحظة حمل شريكته وصولاً إلى سنوات طفله الأولى. كما يحدِّد الممارسات الفضلى بشأن إشراك الرجل في ما يتعلق بصحة الأم والطفل، وتقديم الرعاية، ومنع العنف ضد المرأة والطفل على أسس قوامها المساواة واللاعنف.

 

ج. التحديات:
        -  المجتمع الذكوري (حيث للذكور أدوار مركزية على مستوى القيادة السياسية والسلطة المعنوية والسلطة الدينية والنفوذ الإقتصادي والملكية)
        -  الطائفية والمؤسسات الدينية التي تنظر إلى المرأة على أنّها مواطنة من الدرجة الثانية. فلا تتمتع بالحق في الطلاق أو اتخاذ القرارات المتعلقة بالزواج والإرث وحضانة الطفل، إلخ.

د. تعتبر أبعاد أنه يجب على المنظمات النسائية العاملة في لبنان أن تتبنّى المطالب الرئيسية التالية:

1. الحرص على حقوق المرأة في مواطنة ناشطة وجامعة، بالإضافة إلى حقها في التمتع بصورة كاملة بالمزيد من الحقوق المدنية عبر الحد من التمييز الذي تتعرّض له في القطاعات كلِّها (قوانين الأحوال الشخصية، والرعاية الصحية، والإقتصاد، والسياسة). (يجب على المساواة بين الجنسين وحقوق المرأة أن تتجاوز تعميم مراعاة المنظور الجنساني)؛
2. كشف الهويات السياسية الجندرية لدى المرأة وتعزيز مشاركة المرأة في ميادين صنع القرار
3. تحسين المساءلة في ما يتعلق بحقوق المرأة (تطوير/تحسين نظم الرصد والتقييم)
4. تعزيز التنسيق والتعاون مع أطراف فاعلة رسمية أخرى (مثل الوزارات المعنية، والمنظمات غير الحكومية الدولية الأخرى، والمنظمات غير الحكومية لتعزيز المساواة بين الجنسين، والعمل معاً على بلورة استراتيجية وطنية لتمكين المرأة).
5. التأكد من مشاركة المرأة وحمايتها الكاملة في النزاعات والحالات ما بعدها والقضاء على العنف الجنساني بكافة أشكاله، على غرار العنف الأسري، والإغتصاب الزوجي، وزواج الأطفال، والتحرّش، إلخ.

[رابط إلى صفحة أبعاد على دليل مدني]


4. Gender news

  • From Lebanon

The policeman, who assaulted lawyer Rania Ghaith last Monday, allegedly for not respecting the orders of the convoy of Minister for Interior and Municipalities, Nouhad al-Mashnouq, was set free on 11 June. Some informed sources said “huge political pressure” justified why the “strongman” pled innocent.

Lawyer, Amin Abou Jaoudeh, was seen beating his wife in a video broadcasted across Lebanese media. His wife filed a complaint against him, with reports revealing that Abou Jaoudeh manifested violent behaviour against his family for years, but the he fled benefiting from the immunity he enjoys as a lawyer. Most recently, a judge issued a protection decree in favour of Abou Jaoudeh’s wife.

Three domestic workers were found dead in separate incidents across Lebanon between the 26th and 27th of April.

A Lebanese man, whose wife had filed charges against him for allegedly beating her over 20 years, shot her dead in their Mount Lebanon home, on the 19th of May, using an assault rifle.

  • Around the world

The USA’s Supreme Court ruled on June 26th that States cannot keep same-sex couples from marrying, and thus made same-sex marriage legal across the entirety of the United States.

Despite being acquitted of all charges against her, women's rights lawyer Azza Soliman still, faces five years in jail after witnessing the killing of activist, Shaimaa al-Sabbagh, by Egyptian police, during a peaceful march.

Ireland became the first country to legalise same-sex marriage through a referendum, with around 62% of the Irish Republic’s electorate voting in favour of it.

The 2015 Cannes Festival, that happened in May, faced criticism after a report of women being denied entry to a screening because they were wearing flat shoes surfaced. The festival denied the existence of a ban on flat shoes, blaming the incident on miscommunication between top brass, security, and staff.

Vanity Fair magazine dedicated a cover story to introduce Caitlyn Jenner, formerly known as Bruce, to the world. Many activists and trans people welcomed Jenner and applauded her move, but they also took the opportunity to refocus the conversation on the struggles and systemic issues faced by transgender people. Following up on this, and in an attempt to celebrate the diversity of this community, trans people have been creating their own Vanity Fair covers.

 

  • أخبار من لبنان

أُفرج، نهار ١١ حزيران، عن عنصر الاستقصاء الذي اعتدى بالضرب على المحامية رانيا غيث، بحجة أنها لم تمتثل لأوامر موكب وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق، الاثنين الماضي. تردّ بعض المصادر المتابعة للملف السبب الى «ضغط سياسي كبير»، قضى بتبرئة رجل الأمن «القبضاي»

شوهد المحامي أمين أبو جودة وهويعتدي بالضرب على زوجته في شريط فيديو تناقلته وسائل الإعلام اللبنانية. وقدرفعت زوجته شكوى بحقه، وسط تقارير كشفت أنّ العنف الذي يمارسه أبو جودة بحق عائلته يعود لسنوات. لكنّه كان ينجو بفعلته في كلّ مرة لتمتّعه بالحصانة كمحام. ومؤخراً، أصدر أحد القضاة قرار حماية لصالح زوجة أبو جودة.

تمّ العثور على ثلاث عاملات منازل مقتولات في حوادث متفرِّقةفي مختلف أنحاء لبنان بين ٢٦ و٢٧ نيسان/أبريل.

أطلق رجل لبناني النار على زوجته بواسطة رشاش فأرداها قتيلةفي منزلهما في جبل لبنان في ١٩ أيار/مايوبعدما ادعت عليه بسبب ضربه لها على مدى ٢٠ عاماً.

  • أخبار من حول العالم

أصدرتالمحكمة العليا في الولايات المتحدة قراراً يشرّع زواج المثليين والمثليات  في ٢٦ حزيران، ويلزم كل ولاية بتشريع الزواج بين الأشخاص من نفس الجنس.

على الرغم من إسقاط كافة التهم الموجهة إليها، لا تزال المحامية والمدافعة عن حقوق المرأة عزة سليمان  تواجه عقوبة السجن لخمسة أعوام بعدما شهدت مقتل الناشطة شيماء الصباغ على يد الشرطة المصرية خلال مسيرة سلمية.  

أصبحت إيرلندا الدولة الأولى التي تشرِّع زواج المثليين عبر استفتاء، مع تصويت حوالى ٦٢٪ من الناخبين في الجمهورية الإيرلندية لصالح تقنين هذا الزواج.

وُجهِّت انتقادات إلى مهرجان كان للعام ٢٠١٥ الذي انطلقت فعالياته في أيار/مايو بعد نشر تقرير عن منع النساء من حضور العرض الإفتتاحي لأحد الأفلام على خلفية ارتدائهنّ أحذية ذات كعوب مسطحة. وقد نفى المهرجان فرض حظر على ارتداء الأحذية ذات كعوب مسطحة، عازياً ما حصل إلى سوء تواصل بين كبار المسؤولين والعناصر الأمنية والموظفين.

خصّصت مجلة فانيتي - Vanity Fair فير قصة غلافها لتعريف العالم بكاتلين جينر التي كانت تُعرف سابقاً باسم بروس. وقد رحّب كثرٌ من الناشطين والمتحوِّلين جنسياً بجينر وأثنوا على خطوتها. لكنّهم انتهزوا الفرصة أيضاً ليعيدوا تصويب النقاش على التحديات والقضايا المنهجية التي يواجهها المتحوّلون جنسياً. واستكمالاً لذلك، وفي محاولة للإحتفاء بتنوّع هذا المجتمع، بدأ المتحوِّلون جنسياً يبتكرون غلافاتهم الخاصة بهم، كتلك التي نشرتها مجلة فانيتي فير - Vanity Fair.

------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

The Civil Society Review, our newest publication, and the first peer-reviewed journal on civil society issues in Lebanon, is for sale at our office and in all branches of Virgin Megastore
For more info, contact us at: contact@lebanon-support.org
.A preview is available here

مجلة المجتمع المدني - Civil Society Review هي أحدث منشوراتنا والمجلة الأولى التي يستعرضها الأقران حول قضايا المجتمع المدني في لبنان. هذه المجلة معروضة للبيع في مكتبنا وفي كافة فروع فيرجين ميغاستور - Virgin Megastore
للمزيد من المعلومات، يمكن التواصل معنا على العنوان التالي contact@lebanon-support.org
لإلقاء نظرة عامة على المجلة، إضغط هنا.    

-----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------